قاتل الشباب المصري حبيب العادليفي تمام الساعة الثالثة و خمس وأربعين دقيقة من فجر اليوم الجمعة الأول من مايو قامت مجموعة من أبطال العقاب الثوري بالهجوم على فيلا المجرم حبيب العادلي – بالشيخ زايد بمدينة السادس من أكتوبر – والإشتباك مع قوة التأمين وإيقاع عدد من الإصابات بها وإنسحاب المجموعة بنجاح.

وتأتي العملية للتأكيد على التالي :

هي رسالة  موقعه بالرصاص للمجرم حبيب العادلي  أن “العقاب” بإنتظارك.

هو تذكير لشباب مصر أن كل الشهداء سواءْ بغض النظر عن اسم الوزير الذي قتلهم , وكل وزراء الداخلية في مصر قتلة

هو تذكير للثوار أن ما انتزع منكم بالقوة فلا بد أن تستردوه بالقوة , وأن العدل للأقوياء فقط أما الضعفاء فليس لهم الا ظلم منصات القضاء.

هو تذكير لجزاري مبارك على منصات القضاء أن ظلمكم الدي تسمونه قضاءاً لم يعد يلزمنا , وان عاركم لن يغسله نيل مصر , وأن ساعة .القصاص منكم صارت أقرب مما تظنون

إخيرا رسالتنا الى كل مجرم ظن ان نسرا كاذبا يحميه .. او قضاء سافل ينجيه … فانتظرونا حيث لا تتوقعون .. فنحن سيف العدل الذي طال إنتظاره

لم ننسي .. لن نسامح .. قسما سنقتص

القاهرة في 1 مايو 2015

فكرة واحدة على ”إلى “العادلي” و من على شاكلته : العدالة بإنتظارك !!

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s